الأحد، 1 مايو، 2011

خريف العمر





أتى الخريف المضمحل..
وتساقطت أوراق العمر الفاني ...
سقطت أوراق الأمل المعلقة في غصن حياتي .
فلم أعد أعيى لتغاريد الطيور مع الصباح الباكر
ولآ لقطرات الندى المتساقطة على نافذتي وأوراقي
عظيم أمرك أيها الحلم الراحل ..
والعمر الفاني .. أفنيت حياتي من كل شيء ...
حتى من حلم حياتي وطموحي وأملي ...
فلا أمل من غير تفاؤل...
ولآتفاؤل من غير طريق نسير عليه !!!
وطريق مفتوح للسعادة الأبدية والأمل الباقي
آآه من فرط أيامي الماضية
وآآه لجهالتي ..
لقد..
لقد ذبلت أوراقي من بعد ينعانها ..
قينان أخضر لآذابل ولآ مروي هي حياتي .
ليست باقية وليست فانية..
فماذا عساي أن أفعل ؟!؟
أأصمت لكي أنسى أوراقي المتبعثرة
إلى أن يأتي الربيع المخضر ...!!
أم أدع وريقاتي تسقط وتنسآب في ..
هذا الخريف الجآف ...

0 التعليقات:

إرسال تعليق