الأحد، 1 مايو، 2011

العشق الألهي






أحببت ,, نعم أحببت     فهل جنيت؟!؟
ألم يخلق الحب في قلوبنا منذ أن خُلقنا !!
هل كان الحب لدي حتماً مقضيه ؟!؟
أم كنتُ في نزوةٍ شعرية !!!
بحتُ أشعاري في ليالي سرمدية ,,أروي فيها قصة حبي الأبدية
أحببت ,, نعم أحببت   فهل جنيت؟!؟
ينعتوني بالجنون ... في حبي المفتون
يالروعة الجنون في كل الفنون .. أشتاق للمزون في ظل الشجون
أشتاق إلى أن أرتاح من زوبعة الحياة
مللتٌ من نظرات الحاسدين الذين هم بين شهوات الحياة غارقين ...
لأنني أحببت ,, نعم أحببت    فهل جنيت ؟!؟
أحببتٌ لأني لازلت أنبض نبضات الحنين . رغم زفرات السنين ..
رغم عصبات البشر واتكالات القهر ...
أنبض نبضات العشق بين شرايين الحب بين أوردة الهيام
لأرى أناسي قد تجافت نظراتها الحب كارهـه ... وللعشق جارحه
لأنني أحببت ,,  نعم أحببت   فهل جنيت ؟!؟
هل أصبح الحب قضية ً للعاشقون أم هو ملجأ للهاربون
الذين هم من الحياة شاردون
وللأوهام  مبعدون وللأحزان مودعون
بين تلك وتلك  سأظل أعشق
حتى وإن حضنتُ التراب وفارقت الأحباب
وأخذني قبري إلى حيث البعيد وأصبحتُ انا الفريد
سأظل أعشقك !!!
إلهي بين دهاليز الظلام ... وفي اليقظة والمنام ...
فحبك  يسري في العظام بلا أوهام ...
إلهي !!! فأنت العشق الأبدي ...
فهل محبوب سواااااك يالله
تبارك الله ذو الجلال والإكرام

0 التعليقات:

إرسال تعليق